حياة مستعصية ومرض خطير ولا علاج.. مع الكحول والممنوعات!

Loading

أنصح جميع من حياتهم مستعصية أو مصابون بأمراض تساوي الموت القريب أن لا ينتحرون أو لا يذهبون لموت رحيم ولا علاج بل يدمنون الكحول والممنوعات ويستمتعون فقط ويِجَنّونَ.. لا نريد أن نجعل نظام العالم مستقر وجيد فقط على حساب تعستنا فل نستمتع.. أي موت رحيم في قوانين بعض الدول أن الموت الرحيم هو أن تخدر وتستمتع ولا تشعر بشيء وانت ستموت.. العدالة تأتي لأجل تعاستك ولا تثق بأحد.. وبالنسبة لهذا المنطق انه عادل في كل الأوقات.. والنظام العالمي خاطئ ولا يروق لنا فل تذهب روسيا العظمى الى الجحيم ورفيقتها أمريكا وكل الأمجاد.. النظام العالمي الجديد يحتاج لطمس كل هذه الأوهام نحتاج لنظام موحد.. وانا أدعم الحركة الإلحادية بنضجه ا>>بي<< فاجد أنها محرر العالم للنظام الامثل للاستمتاع بتعستنا جميعا!

أقرأ ايضا  المدينة اللعينة مدينة السلطة الفلسطينية بيت لحم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *