لماذا هذا العالم لا يدعك وشأنك؟!

Loading

لماذا هذا العالم لا يدعك وشأنك دائما ما ينقد تصرفاتك ويطالبك بمتطلبات يؤمن بها الآخرين حتى بلا التفكير أن مطالبته خاطئة وغير صحيحة.. يجب على كل إنسان أن يعيش ويتأقلم لأجل نفسه وذاته وليس لأجل متطلبات الآخرين المعروفة ولا يحق لأحد بتحديد طريقك وخياراتك في هذا العالم أنت وحدك يحق لك ذلك.. لا تسمح للآخرين بتحديد حياتك وخياراتك والسير معهم في قطيع واحد.. الكثير من النقد والنظم والقوانين الغير صحيحة وصائبة تجاه مختار سيد هذا الزمان الذي سيبقى نجما بارزا رغما عن الجميع وسيبقى قوي ومرفوع الرأس وسائر رغم كل العوائق والمنتقدين والحاقدين فالعظيم سطر له العظمة والقوة إلى الأبد.. فل يكن كذلك!

أقرأ ايضا  نظام دولة إسرائيل العنصري وتعاستي في هذه الأراضي!!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *